13‏/05‏/2009

قشعريرة


نادر وإن حصلت أبدا أن الإنسان يكون في نفس الغرفة مع العظمة. العظمة لا تكيل ولا تلمس بل يحس بها الإنسان حين يواجهها. الأستاذ الفاضل حمد الجوعان شخصية عظيمة والأسباب كثيرة. عظيم التاريخ والإنجاز والصف بجانب الشعب بوجه الفساد وأفراده حتى وصلت به هذه المواجهة الى محاولة الإغتيال. الإغتيال! الإغتيااال! عظيم القناعات الثابته التي لم تهتز بالرغم من ما دفعه من صحته وعمره وآماله التي رحلت مع أغلب صحته. عظيم الروح التي بما شاء الله لا زالت عالية المعنويات بالرغم من ما يعيش معه بشكل يومي يستحيل علينا تخيله. عظيم الشأن وهو متواضع لا يريد المديح بل الحوار بما يهم البلد وبشكل عملي. هناك أمثلة عديدة من الشخصيات العظيمة على مد التاريخ وهو منها بلا شك.

أحسست بالقشعريرة حين تكلم بصوته الخافت وبالذات حين تطرق لمحاولة القتل. حين سرد لنا معنى العمل الوطني ومعنى التضحية بنفس النفس. حين رأيت جسده الصعير وهو عملاق. أحسست أنه يكلمني مباشرة حين قال أن علينا مواجهة الفساد. وأعجبني كثيرا بصراحته وكلامه المباشر عن الفساد وما أسماه بالسلطة الرابعة بعد التنفيذية والتشريعية والقضائية وهي سلطة المتنفذين وهي الأقوى من كل ما سبق. تكلم عنها بشكل مباشر والحاجة الى التصدي لها كالتصدي للمرض الخبيث. شخص المرض بشكل موجز وأنا أتفق معه بالكامل وكأنه بحاجة الى تأييدي. تكلم عن التيار المتأسلم وأصوله من خارج الكويت وعن الفرعيات وحلف مخرجاتها باحترام القانون وعن التيار الوطني بعتب على تفككه الداخلي.

أشكر العم أبو عبدالله ليس فقط على ما قدمه من خدمات لوطننا لأنه لا يريد الشكر بل على تجسيده لمعنى التضحية والنضال أمامنا جميعا لنتعلم ولمن منا من استسلم بمواجهة الفساد أن يدرك أن لا عذر له. أشكره على رفع المعنويات الشخصية عند رؤيته بحاله هذه ومعنوياته (ما شاء الله) أعلى من معنوياتنا نحن وانتشالنا من الإحباط.

أيضا أشكر الحضور الكريم فعلا لما أثبت لنا أننا لسنا الوحيدين المنحرقين على حال البلد. وعلى كونه مثال على المجتمع الواعي والمتعاضد. وأشكر الأخت التي تحدثت بحرقة على حال التيار الليبرالي الوطني بشرهة... وهي محجبه. وأشكر الأخت التي كانت من ضمن المتحمسين في التصفيق على رفض الإنتخابات الفرعية... وهي منقبة. وأشكر الأخوان المؤيدين لما طرح بالنسبة للتيارات المتأسلمة... وهم ملتحين متدينين لله لا لغيره. أشكر الحضور على إثباته لنا أن ما نراه من إنحطاط في الأخلاق والفكر والذوق في المجتمع هو ليس بالانتشار المعتقد بل هناك من هم اساس الكويت التي نطمح لها. شكرا لاستنشاق هذه النسمة الصافية. كنا بحاجتها.

أبشر يا العم الجوعان. نحن على خطواتك سائرون. نحن تلاميذ عمالقة جيلكم إن شاء الله. منا من يعمل عن طريق الانترنت كما ان هناك بجميع المجالات بإذن الله. هناك من طالب أبا عبدالله في الرجوع الى ممارسة السياسة لكنه اعتذر. الجدير بالذكر ان لا زال من هذا الجيل العملاق من يمارس السياسة والدفاع عن الوطن والشعب مثل رئيس مجلس الأمة السابق والقادم إن شاء الله العم أحمد السعدون وعضو المجلس التأسيسي العم أحمد الخطيب. إن لم نختركم قدوة لنا فالعيب فينا.

هناك 28 تعليقًا:

أستاذ حمام يقول...

انزين وشنو الحل؟ بجينا وصفقنا.. وبعدين؟

أبو الدســتور يقول...

سهرة مممتعه

استاذ حمام أعمل و صوت للي يرضى فيه ضميرك و لاتشارك الاخرين بحرق الكويت

nanonano يقول...

أنت شفت لما سأل

أنتو شنو سوّيتوا؟؟؟؟؟..و كان سؤاله موجّه للشباب و الشابات

يقول لما كنا شباب كنا ندور على الكل من الفحيحيل الى الجهرا

بالضبط و الله العظيم صح كلامه

أحنا شنو سوينا

بس يقول...

16\5

بنشوف النتايج و عقبها انعرف احنا وين رايحين و شنو سوينا ؟؟

AuThoress يقول...

يُفترض بعد القشعريرة، التحرّك..
ع الاقل كل من موقعه، اللي يحب الكويت فعلا "يداوم ويعمل دون تذمّر ويحارب الفســــــــــاد في أي مؤسسة يكون فيها حتى لو تطلّب الامر فصله"... اللي يحب الكويت فعلا ، يتكلّم مع الكل، يغيّر قناعاتهم نحو اختياراتهم لمن يمثلهم من نوّاب، يؤكد للآخر على ضرورة التفكير العقلاني المنطقي دون تردد او خوف من أيّ كان.

حبوا الكويت.. الكويت الأرض
قولوا كلمة الحق أينما كنتم، وشاركوا أي تجمّع ساع ِ لرفعة البلد دون أن تختلفوا.. من يقود من في هذا التحرّك..

الكويت تحتاجكم دائما
هذا ما يجب الاستفادة به من خطاب الجوعان.. هذا ما بعد القشعريرة.

lawyer يقول...

عور قلبي لما قال مافيكم واحد يطلع !! مافيكم واحد يطالب

انتو اشسويتااو

اي والله اشسويناا


شباب الكويت الحين يالله ولبه يلحق على الفيس بوك و يتهاوش على المرشح




سمعت لما قالت الاستاذه احنا يالبراليين انشقينا و الاسلامين اتحدوووووووو


صاجه

Huda يقول...

اعتقد أن الرسالة الأهم اللي وجهها للشباب هي أن ليش ناطرين القيادات الحالية توجهكم؟ ليش ما عندكم قيادات منكم وفيكم.

بالفعل، احنا شناطرين؟ وليش ناطرين؟؟

KQ8 يقول...

يالله هالفرصه يايه شدو الحيل

Enter-Q8 يقول...

اكرر تعليقي عند الزملاء

اصرار الجوعان على ان يكون للحضور النصيب الاكبر بالنقاش و الاستفسار و اعتذر من بعض المرشحين بأن لا تكون لهم كلمة... ضربة معلم
كنت خايف و كلمت اكثر من واحد من المقربين و القائمين على الندوة اني خايف انصدم من رتم الندوة
لكن ظل كبير بو عبدالله و كسر كل الحجوز و فرض كلمته
صج الكبير كبير

q8mirror يقول...

اظن بهالبوســـت لازم توقع بإســم....
كويتي مو لايعة جبده

كاريكاتير يقول...

بعد القشعريرة ..نتحرك نعلن بأعلى صوت مقاطعتنا لكل من انتهك الدستور

خلونا ما نتعاون مع اعضاء مجلس الامة اللي يدخلو الفرعيات او اللي يستفيدون من التأزيم

خلونا نطلع في الشارع نحاصرهم في مجالسهم وندواتهم..

bo bader يقول...

كلام وايد حلو

بس نبي الفعل يكون أحلى

همتكم جميعا نساء ورجال يوم ١٦-٥

الكويت تستحق منا أكثر

الكويت فضلها علينا كبير

التزموا بانتخاب الملتزم بالدستور والقانون بكل وضوح وبدون تردد

شـقـــران يقول...

الغالي كويتي لايعـه كبـده

مساء الكادي يالحبيب
:)

ليت الناس تقتدي بمافعل هذا الرجل في حياته السياسية وما قدم لأجل الكويت ولشعبها ، ويقتدون بخطه الذي لم يفرق بين أبناء المجتمع

أتمنى من الله أن يمنحه الصحة والعافية ويحفظه


تقبل مني أجمل التحايا وأرقّها

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

أستاذي حمام...

أشكرك على السؤال
كعادتك تجرني الى العميق

برأيي البسيط هو أن ما قدمه بوعبدالله هو بالفعل جرعة أمل وتشجيع وعلينا استغلال هذه الجرعة بالدفع ضد الفساد بطرقنا المختلفة. التطرق له ومحاربته بالانترنت والتصدي له في أماكن عملنا وتشجيع الآخرين على التصويت مثلا والتوعية لأساليبه المختلفة. علينا إكمال المسيرة بشكل عملي. هذه ما يستحقه منا الجوعان وما يستحقه منا الوطن.

هذا ما هو "بعدين"

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

أبو الدستور...

رد أتفق معه

والسهرة ترد الروح والأمل

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

حناحينو...

المقارنة مع عمالقة أي مجال دائما تظهر الآخرين كصغار الحجم... لكنها تحفزهم الى النمو. النمو بهذه الحالة هو الاندفاع بالعمل الوطني.

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

بس...

واللي مقدم الإمتحان وخايف يشوف النتيجة

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

روائية...

أتفق معك تماما
هذه هي بالفعل قناعتي أنا
ودفعت ثمنها غاليا في حياتي العملية
لكنني أنام مرتاح

شكرا للتعليق

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

لوير...

صاجه الاخت المحجبة بالكامل
وأعجبتني كونها محجبة ليبرالية في وجه من يحاولن تصوير الليبراليين بالزنادقة

ولا تعليق على الشباب اللي ذكرتيه
لأني راح أقسي عليهم

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

بو طارق...

تعجبني وانت تجدد الدعوة الى الاجتهاد من أجل الكويت بعد ما "لاعت كبدك" من إختيارات المرة الأخيرة قبل أقل من سنة :)

الوطن يحتاج منا تجديد العهد

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

بو وليد...

نتعلم منه ولا غريب على خبرته الكبيره

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

مراية الكويت...

صدتني بهذه وبكل سرور مني

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

كاريكاتير...

بل ولنحارب من دعم ويدعم هذه الفرعيات للتحكم بمخرجاتها والاطاحة بمن يعاديهم

الفرعيات وسيلة تحكم

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

بوبدر...

ابشر يا بوبدر

على المستوى الشخصي
والمحيط العائلي والاجتماعي بل والتدويني


أقول ترى قايمين بالواجب للرومي
الربع والاهل بالدائرة قنعتهم فيه
يستاهل

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

شقران...

اتقبل منك التحايا وأسعد بها
ولك مني تحايا تحاكيها وتلحق بها

هناك بالفعل من اقتدى وهم كثيرون لكن من غير المنطفي أن نطلي من كل المجتمع ان يكون على نفس الرأي أو الأسلوب أو أي شيء آخر وبنفس الوقت

اتمنى من الله ان ياخذ من صحة وعمر من سرق الجوعان منا ويعطيه

حياك

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

هدى...

عفوا أختي خطرت تعليقك

بالفعل ليعمل الشباب والكل
وليبرز من يبرز كقيادة بدون أن تكون هدف
الهدف العمل الوطني ذاته أليس كذلك؟!

esTeKaNa يقول...

خرج من بعد غيابه في وقت مناسب
وكما نثر الورد يوما على قلوب الناس
نثرها اليوم أمل وهمه في قلوب الكثير
الله يحفظه ويشافيه ويطرح البركة ويوفق الجميع
اللهم امين

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

استكانه...

آمين