17‏/08‏/2009

حكومات استقالت من أقل بكثير

مجرد رصد...

Prime minister's command 'has disappeared' after Hazel Blears resignation



Iceland's coalition government resigns















وحتى حكومة الكويت الموقرة والرشيدة والباسلة المجيدة والسامية تستقيل لكن فقط لاعلان عدم تعاونها مع مجلس الأمة ووضع اللوم عليه في تقصيرها هي وتفادي المساس بسمو معالي فخامة رئيس الوزراء المنزه حتى وان كان مقصرا ومسؤولا ويسمح القانون والدستور بمحاسبته لا قدر الله

السؤال: هل أرواح أهل الكويت وليس فقط الجهراء أهم من حماية رئيس الحكومة من المسائلة كي تستقيل الآن كما استقالت من أجله؟

هناك 34 تعليقًا:

well_serviceman يقول...

ماتوقع ، الوجوه طالت و"تعرضت"

اتوقع لو حكومات العالم باجمها تستقيل للهرب من المواجهه ، حكومتنا سوف تقف في مكانها وتفند الأسئله ببعض الاوراق المزوره والنواب الفداويين، كما حصل من فتره :)

غير معرف يقول...

أصدرت أمانة جدة أمس، تعميماً للبلديات الفرعية، بمنع تداول أو عرض لحوم الأبقار والأغنام والماعز وجميع منتجاتها، سواء المبردة أو المجمدة أو المعلبة والواردة من دولة الكويت، بسبب ظهور حالات إصابة بمرض الحمى القلاعية بها. http://www.aleqt.com/2009/08/17/article_263667.html

موظف حكومة يقول...

احنا وزير يتحمل المسئوليه و يستقيل و ما عندنا إلا اثين و واحد منها كان مهدد بإستجواب و انحاشت

تبي حكومه بكبرها ؟

Enter-Q8 يقول...

ما نبيها تستقيل يا معود
نبيها بس تسوي محولات الكهرباء اللي بمستشفى الجهرا اللي قامت تطلق انذار حريق امس و الاطفاء تقول لا مو دخان هذا غبار
اجهزة انذار حريق تطلق انذار على الغبار

حسام بن ضرار يقول...

اخوي كويتي خلنا واقعيين

مو من زين اداء الحكومه، لكن شكو الحكومه تستقيل بسبب حريق بخيمه مخالفه اساساً؟ و الموضوع فيه كلام انه جريمه و ليس حادث عرضي؟

محد يختلف على ان اللي صار مأساة، لكن شكو تنقط براس الحكومه؟

الواحد لازم يصير حقاني بالغضب و الرضا،،

غير معرف يقول...

أمس رئيص تايوان قدم إعتذار للشعب بعد إعصار موراكوت مع أن سوء الأحوال الجويه منعت و أخرت الإغاثه و الإسعاف فأين نحن من تايوان

غير معرف يقول...

بابا ... وحده هبله حرقت الخيمه شكو الحكومه ... شلون ب تنقذ واخوانك الجهراوين المعروفين ب تنظيمهم و هدوئهم وتعاونهم وقت البلاوي وش ب ترقع الحكومه وياهم ؟؟؟؟

غير معرف يقول...

الخبله اعترفت بس شسالفة اللحوم الكويتيه المذكوره في ثاني تعليق

C'est La Vie يقول...

اذا ديرتي ما تقدر تحميني ولا عندها حتى خطة طوارئ
شلون اقدر اعيش بأمان؟

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

سيرسمان...

الوجوه اختارك بناءا على عرضها اساسا (بالاضافة الى الولاء الشخصي طبعا) وليس على كفاءتها الا ما ندر وهذا الوضع قائم منذ سنوات والا الانحدار بمستوى ادرة الدولة لم يحصل بين يوم وليلة

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

غير معرف 7:31...

أشكرك على تنبيهنا على هذه النقطة المهمة

مع الاسف هذه ليست المرة الأولى في الكويت التي تحتسب مصالح التاجر قبل مصالح الشعب حتى وان وصلت الصحة العامة

أشكرك مرة أخري

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

موظف حكومة رشيدة...

لا ما ابيها تستقيل
ابيها تسوي واجبها في وقت أمس الحاجة له

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

بو وليد...

الترقيع غريب عليك بالكويت؟

نفس اللي يغش بالامتحان بمجهود مرتين ونص كثر لو انه مجرد دارس من البداية! سو شغلك عدل وما فيه داعي لا ترقع ولا خطط طوارئ ولا "ميزانيات استثنائية" ولا تقصير حكومي في جميع اصعدة البلد حتى نزلوا بمستوى الكويت مقارنة بالخليج كله وبالامس القريب وصلت هذه القصور الى أرواح البشر

رزنامـــــة يقول...

اختلف معك في ان تستقيل الحكومة بسبب حريق الجهراء لوجود اسباب قانونية تجعلهم في مأمن

ولكني اتفق معك في ان تستقيل على الكثير والكثير من الاسباب التي تحصل يوميا بالكويت اساسها اللعب على القوانين والاخلاق والضمير وما يتضمنه من سرقات لأموال عامة

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

حسام بن ضرار...

عزيزي انت تعلم اني افتخر اني حقاني الى ابعد الدرجات وأكثر وأزيدك من الشعر بيت ان طليقة المعرس هي من أحرق الخيمة وبإعترافها الشخصي ولم أذكر ولا أقصد أن الحكومة هي من أشعل الحريق لكن هناك نقطتين:

الأولى- المقصود من البوست هو ايضاح ان الحكومات تتفاعل مع شعوبها وبطرق مختلفة تصل الى الاستقالة الجماعية تعبيرا عن الأسف بالقصور وغيره من اسباب لكن المهم هو الاحساس بالمسؤولية وهذا ما لم نراه في تغطية تلفزيون الكويت الرسمي الفاشل ولا في آداء الحكومة المتخبط كالعادة لكن هذه المرة في ادارة كارثة بها أرواح زهقت ولا جهازية الاجهزة المختصة في التعامل في مثل هذه الحالات. أقل ما فيها اعلان الحداد احتراما للضحايا وعوائلهم والشعب أجمعين. ليعتبروها علاقات عامة ولو بغير قناعة.

الثانية- انا من باب الواقعية لا اطالب الحكومة بالاستقالة بل فقط اساهم في الضغط عليها لآداء واجباتها فوجودهم وعدمه واحد. كيف علي ان اتوقع ان استقالة الحكومة تأتي لنا بحكومة أفضل وحكومة اليوم ما هي الا تدوير وتغيير بسيط وبنفس الرئيس الفاشل بحكم التاريخ -وليس بتقديري- للحكومات السابقة الفاشلة في ادارة الدولة؟

ببساطة الحكومة ليست من أشعل الحريق لكنها المسؤولة عن التعامل معه وبعواقبه.

هل لأن الحريق كان بفعل فاعل تسقط عن الحكومة واجباتها في اخماده وتطبيب المصابين والتعامل مع الكارثة بشكلها العام وبطريقة لبقة؟

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

غير معرف 10:18...

أشكرك على الاضافة والمثال ان الحكومات يجب ان تأخذ مسؤولياتها بجدية بدلا ان تجد لنفسها المخارج فقط

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

غير معرف 11:30...

يا ابن الحلال الحكومة "أكو" انها تتعامل مع الموقف حتى وان كان مفتعل. هذا لا يعفي الحكومة من مسؤولياتها. أرجو انك ترجع لردي على الاخ حسام بن ضرار فوق.

واخواني الجهراويين اذا بيقطون عليهم سبب قصور وتخبط اجهزة الحكومة في التعامل مع الحدث وقتها والانقاذ هل هم ايضا سبب تخبط تلفزيون الكويت في التعامل مع الحدث؟ وعدم تعاطف الحكومة واعلان الحداد؟ وغيره.

مسؤوليات الحكومة لا تقتصر على مناطق معينة دون اخرى... لا من تنظيم ولا من اهتمام

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

غير معرف 11:47...

يا اخوك علمي علمك
لكني راح اتحرى ان شاء الله
مع الشكر لمن انبهنا

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

سي لا في...

سؤال من بؤك الى باب مجلس الوزراء

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

رزنامة...

انا لا اريد استقالة الحكومة كما علقت في الرد على الاخ حسام اعلاه وللاسباب المذكورة. ما اريده هو اجبار واحراج الحكومة نحو مسؤولياتها. ويا فرحت الحومة بوجود غطاء قانوني لها في تخاذلها.

اما ما ذكرت من اسباب تستحق استقالة الحكومة فهي نفس الاسباب التي تم اختيار الحكومة من اجلها اساسا. الكثير من افراد الحكومة اصحاب سوابق كأحمد الفهد المعظم ووزير الداخلية والسرقة (المفضوحة) الاخيرة كما هي حال رئيس الحكومة في مصروفات ديوان سموه المنزه. عزيزي نحن كبلد اعتدنا على التدوير والاختيار بين الفاشلين بحكم قلة الكفاءات داخل السلطة بسبب الانشغال بخلافات داخلية لسنوات طويلة.

غير معرف يقول...

http://www.jeddah.gov.sa/index.php

Chaotic pOsha يقول...

التخبط شلون صاير؟

حكومات العالم تحترم شعوبها وحكومتنا مو معبرتنا حتى

Common_Sense يقول...

حكومات العالم ما تستقيل 90 الف مره في 5 سنوات.

خلصوا استقالاتهم امبجر game over

غير معرف يقول...

اتصدق توني ادري انه عندنا حكومة

:)

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

غير معرف 1:35...

تسلم

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

كيوتك بوشا...

التخبط هو تلفزيون الكويت في عدم تغطيته للحدث انتظارا لأوامر سياسة

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

كومون سنس...

عز الله صدتني بهذه
اسم على مسمى

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

غير معرف 8:11...

غير قانون الاستقرار الاقتصادي لصالح التجار والدعم لجاسم الخرافي لرئاسة المجلس والتستر على سرقة الاموال العامة في فضيحة اللوحات الاعلانية...

ما طافك شيء

أهل شرق يقول...

للاسف الحكومة عندنا تحتاج لمن يوعيها ويعلمها ادارة الازمات وحوادث الطوارئ (( حريق الجهراء ))

الحكومة لازم تنطق علشان تتعلم
مع العلم ان من واجبها توعية وارشاد الناس في كيفية التعامل مع مثل هذه الحوادث

C'est La Vie يقول...

اوافق اهل شرق بالراي
لازم يعطون مادة اجبارية بالمدارس عن الاسعافات الاولية
ويعلمونهم طريقة الاخلاء الصحيحة

اذكر مرة كنت مسافرة وطق جرس الانذار
انا الوحيدة اللي اخترعت وشلت قشي وطلعت بسرعة
اللي معاي بكل برود هدو اغراضهم وطلعو بره ويدخنون زغاير ويسولفون على ما يخلص الانذار
فايقين ورايقين
وبالاخير طلع انذار تجريبي

أستاذ حمام يقول...

شكرا عالطرح.. وانا اؤيد استقالة المجلس كذلك.. لتقصيره في الرقابة والتشريعات التي قد تحمي هؤلاء المواطنين الابرياء.. كرة ثلج والله.. الاهمال المتراكم سينتهي بنا جميعا الى الهاوية مو بس ال45 شهيدة الله يرحمهم.. من هذا المنطلق لازم ولازم .. والف لازم نتكلم بالسياسة، لأن ارواحنا بين اييدهم!!

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

أهل شرق...

يدبرون الناس وهم بحاجه الى من يدبرهم؟

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

سي لا في...

نحن تأقلمنا على مناخ الفوضى
وبكثر تمنياتنا للتنظيم الا انه يصدمنا مع الأسف

كم مرة في معاملات الدولة يقال لك شروط ليس بالضرورة صحيحة حين تطبقيها الى ان تعتادي الشك في جميع المعاملات وفي حال التعامل مع جهات منظمة وشفافة في الخارج او بعض الأماكن في الداخل طبيعي ان تشكين في صحة التعليمات وان "تصريفة" كما هي العادة بالكويت

... ما تنلامين

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

استاذي...

بلا شك المسؤولية مشتركة وكلٍ من ناحية اختصاصه الا ان المسؤولية في التطبيق تقع على السلطة "التنفيذية"